بسم الله الرحمن الرحيم

 

عن أبي الدرداء رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال

ثلاثة يحبهم الله ويضحك إليهم ويستبشر بهم

الذي إذا انكشفت فئة قاتل وراءها بنفسه لله عز وجل فإما أن يقتل وإما أن ينصره الله عز وجل ويكفيه فيقول انظروا إلى عبدي هذا كيف صبر لي بنفسه ؟

والذي له امرأة حسنة وفراش لين حسن فيقوم من الليل فيقول يذر شهوته ويذكرني ولو شاء رقد

والذي إذا كان في سفر وكان معه ركب فسهروا ثم هجعوا فقام من السحر في ضراء وسراء

رواه الطبراني في الكبير بإسناد حسن

629(17) الترغيب والترهيب  - الالباني


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]